منتديات اللؤلؤة للمرأة العربية
center][/center]
عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضوة معنا
او التسجيل ان لم تكن عضوة وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسية-♥اهلا وسهلا ♥-اليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيلتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 بسرعة إلى طبيب الاسنان... الذي عنده تسوس...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sameh la roze
مدـيرة المنـنتدى
مدـيرة المنـنتدى


mms mms :
عدد المساهمات : 2853
السٌّمعَة : 30
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
العمر : 22
الدولة سوق اهراس /الجزائر

مُساهمةموضوع: بسرعة إلى طبيب الاسنان... الذي عنده تسوس...   الأربعاء أبريل 14, 2010 7:04 pm

بقلم د/ أروى علي السيد
استشارية - جراحة اللثة وزراعة الأسنان
المشرفة على التعليم الطبي في قسم طب الأسنان
رئيسه برنامج تدريب أخصائي صحة الفم والأسنان
قسم طب الأسنان – مستشفى القوات المسلحة الرياض


كيف يؤدي تسوس الأسنان إلى إمراض اللثة ؟
بداية علينا الحديث عن كيفية حدوث تسوس الأسنان, حيث يحدث التسوس نتيجة
تراكم بقايا الطعام على أسطح الأسنان ومن ثم تتفاعل تلك البقايا مع الأحماض
الموجودة بالفم مسببة بكتيريا ضارة تلتصق بأسطح الأسنان.

ووجود هذه البكتيريا يسبب حدوث نخر في الأسنان بسبب ذوبان طبقة المينا ومع
الإهمال في تنظيف الأسنان يحدث تسوس .


لكن هل تسوس الأسنان يؤدي إلى أمراض اللثة ؟
نعم ... فإن الأسنان المتسوسة تشكل
بؤرة لتراكم البكتيريا الضارة
وفي حالة تواجد التسوس على الأسطح القريبة من اللثة فإن البكتيريا
وإفرازاتها الضارة تنتقل إلى الأنسجة اللثوية المحيطة بالأسنان
وتسبب حدوث التهابات وجيوب لثوية حول الأسنان المتسوسة .

كيف تؤدي التهابات اللثة إلى فقدان الأسنان ؟
عندما تتراكم البكتيريا الضارة في الجيوب اللثوية ومع استمرار الإهمال
بنظافة الأسنان وعدم مراجعة الطبيب فإن ذلك يؤدي إلى حدوث خراج لثوي حول
السن مسبب ذوبان للعظم ويؤدي هذا التآكل في العظم إلى تخلخل السن ومن ثم
سقوطه وفقدانه ..
هنا نتوصل إلى سلسلة تبدأ من:
تراكم البكتيريا الضارة » تسوس الأسنان » التهابات وجيوب لثويه » ذوبان عظم
الأسنان » فقدان الأسنان
هل تسوس الأسنان يؤدي إلى اللجوء إلى زراعة الأسنان
؟؟

نعم فإن فقدان الأسنان يدفع المريض
إلى اللجوء إلى تعويض الأسنان المفقودة
وزراعة الأسنان هي أحدى هذه الطرق.

ما هي زراعة الأسنان ؟
عملية زراعة الأسنان هي عملية جراحية موضعية , يتم خلالها زرع جذر صناعي في
العظم كبديل لجذر السن المفقود ومن ثم تثبيت التركيبة علية والممثلة لتاج
السن المفقود. وقبل إجراء عملية الزراعة يتم الكشف على المريض بشكل عام
وعلى الفم والأسنان بشكل خاص للتأكد من عدم وجود تسوس في الأسنان أو
التهابات لثوية حول الأسنان المتبقية في الفم والتي يمكن بدورها أن تؤدي
إلى فشل زراعة الأسنان بسبب انتقال هذه البكتيريا الضارة من الأسنان
المتسوسة ومن الجيوب اللثوية إلى اللثة والعظم المحيطان بالزرعة ومن ثم
ذوبان العظم وفقدان الزرعة.

هل هناك أضرار من زراعة الأسنان ؟
ليس هناك أي ضرر, غير أن المريض إذا أهمل نظافة
أسنانه وبالتالي نظافة الزرعة فإن ذلك سيؤدي إلى حدوث التهابات وذوبان
للعظم المحيط بالزرعة ومن ثم فقدان الزرعة مع العظم المحيط بها.


هل زراعة الأسنان تعوض الأسنان المفقودة بشكل فعال ؟
ليس هناك بديل لأسنانك الطبيعية والسليمة ولكن
زراعة تعتبر البديل الأمثل للسن المفقود
حيث أنها لا تعتمد على
الأسنان المجاورة بالإضافة إلى أنها ثابتة وتبدو طبيعية من حيث الشكل
واللون.

هل تكون زراعة الأسنان غير مناسبة لبعض المرضى؟
أن زراعة الأسنان هي نوع من أنواع الجراحة ولتي من الممكن أن لا تكون
الخيار المناسب للجميع إذا أنها تتطلب بشكل عام صحة جيدة وبشكل خاص لثة
سليمة وعظماً ملائماً قادرا على دعم الزرعة مع الالتزام بنظافة الفم
والزيارات الدورية لطبيب الأسنان.
أما إذا كان المريض يعاني من إحدى الحالات
التالية فإنه سيكون من الصعب إجراء عملية الزراعة له:

· أمراض عضوية مثل السرطان أو نقص المناعة المكتسبة.
· أمراض الدم أو القلب وخاصة إذا كان من الصعب إيقاف الأدوية
المسيلة للدم.
· أمراض نفسية تمنع المريض من التعاون مع الطبيب والمحافظة على
نظافة الفم.


كيف يمكن العناية بزراعة الأسنان ؟
لا تختلف العناية بالأسنان المزروعة عن العناية بالأسنان الطبيعية و تشمل :
· استخدام الفرشاة و المعجون.
· استخدام الخيط السني لتنظيف ما حول الدعامات .
· الزيارات الدورية لطبيب الأسنان

ما هي نسبة نجاح عملية زراعة الأسنان على المدى
القريب والبعيد؟

تصل نسبة النجاح بمشيئة الله تعالى إلى أكثر من 95% في الفك السفلي وإلى 90%
في الفك العلوي.
لماذا زراعة الأسنان مكلفة مالياً ؟
أن عملية زرع الأسنان تعتبر مكلفة بعض الشئ إذا قورنت بالتركيبات الصناعية
الأخرى وذلك للأسباب التالية :
1- معدن التيتانيوم المستخدم لعمل وتد الزرعة وهو معدن ثمين ومكلف وهو
المعدن الأفضل حيث أنه متطابق جداً مع العظم والأنسجة المحيطة به.
2- إن عملية الزراعة تتكون من جزئيين : الجزء الجراحي والجزء التركيبي وكل
من هذه المراحل يتطلب مواعيد وزيارات متعددة.
3- في بعض الحالات تتطلب الزراعة بناء عظم الفك قبل أو أثناء العملية مما
يزيد من تكلفة الزراعة حسب حاجة المريض.

كيف نتجنب زراعة الأسنان ؟
نستطيع تجنب اللجوء إلى زراعة الأسنان وذلك
بالمحافظة على نظافة الأسنان والاهتمام بها عن طريق التنظيف بالفرشاة
والمعجون مرتين يومياً واستخدام الخيط السني وزيارة طبيب الأسنان بشكل
منتظم
. بذلك نتجنب تعرض الأسنان إلى مشاكل التسوس والتهابات
اللثة وعدم فقدانها .


إهمال علاج خراريج الأسنان يهدد بمضاعفات خطيرة للمخ والعين

د. فهمي مبارك :
·المضادات الحيوية لمحاصرة الالتهاب فقط وليست العلاج الأمثل

حذَّر استشاري جراحة الفم والأسنان بمستشفى الحمادي بالرياض د . فهمي
عبدالعال مبارك من خطورة اللجوء إلى المضادات الحيوية في علاج الالتهابات
الناتجة عن تسوّس الأسنان، وتجاهل العلاج الحاسم لهذه الالتهابات
(والخراريج ) بتصريفها جراحياً.

وأشار د. مبارك أن التسوس عندما ينتشر إلى عصب السن فإنه يؤدي إلى التهابه
وتقوم البكتيريا الموجودة في الفم بالتسبب في تحلل وتعفن هذا العصب ، وتمر
من خلال قناة الجذر إلى عظام الفك وتسبب التهابات وعدوى في العظام المحيطة
بجذر السن ، حيث يشعر المريض بألم حاد في السن مع عدم استطاعة الضغط على
السن ، وفي هذه الحالة يكون العلاج ليس فقط بإعطاء المريض المضاد الحيوي
المناسب والمسكنات لمحاصرة الالتهاب، بل لا بد أن يتبع ذلك بالعلاج الحاسم
لهذا الخراج والذي قد يكون عن طريق خلع الضرس أو علاج العصب.

والأخطاء الشائعة في علاج هذا الخراج هو الظن بأن المضاد الحيوي فقط كفيل
بالقضاء على هذا الخراج ، حيث إن إهمال العلاج الحاسم قد يؤدي إلى انتشار
العدوى إلى الأنسجة الرخوة في الوجه أو الرقبة والتي قد تؤدي إلى حدوث ضيق
في مجرى التنفس أو قد تمتد العدوى إلى تجويف العين مما يؤدي إلى حدوث خراج
في أنسجة العين وقد تنتشر العدوى إلى المخ والجيوب الدموية التي تقع في
تجويف الجمجمة فمثل هذه المضاعفات قد تؤدي إلى عواقب وخيمة.

ويدلل د. مبارك على خطورة هذه العواقب بحالة مريضة تقدمت إلى المستشفى وهي
تعاني من خراج من ضرس العقل الموجود في الفك السفلي وقد انتشرت العدوى إلى
الأنسجة الرخوة المحيطة بالفك والرقبة وتسببت في تورم الوجه والرقبة ،
وأوضحت المريضة أنها ظلت تعاني من هذا الخراج لمدة ثلاثة أسابيع ، وراجعت
العديد من الأطباء الذين وصفوا للمريضة فقط المضاد الحيوي والمسكنات ، وتم
إدخال المريضة إلى قسم الطوارئ وبعد الفحوصات اللازمة تم تخديرها بمخدر عام
وتم تصريف الصديد المصاحب للخراج عن طريق فتحتين في أسفل الفك السفلي كما
تم إزالة ضرس العقل المسبب للخراج لتتعافى المريضة ، حيث إن العلاج الحاسم
عن طريق الخلع أو علاج العصب هو الكفيل بتجنب المضاعفات الوخيمة.

منقول.

˙-------------------------------/التوقيع/----------------------------------


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://loloua.ahladalil.com
 
بسرعة إلى طبيب الاسنان... الذي عنده تسوس...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اللؤلؤة للمرأة العربية :: الؤلؤة الاجتماعي :: الصحة والطب البديل-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية
لوحة كرسي بوحامد فتافيت القنادر مجلة مواضيع بكالوريا التاريخ اعراس ثانوي مباراة حلويات الاعتراف فساتين انجلترا اداب جزائرية العلوم الرياضيات كيفية مسابقة القادر الجزائر دروس منتدى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط اجيال الغد على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات اللؤلؤة للمرأة العربية على موقع حفض الصفحات